طريقة الاستيراد من الصين الى السعودية

يبحث كثير من التجار عن طريقة الاستيراد من الصين الى السعودية خطوة بخطوة من حيث الشروط والرسوم وأرقام مكاتب ومواقع استيراد البضائع بالجملة وتجربة الأشخاص الآخرين، وذلك لأن الصين تعد المورد الاول في العالم لكثرة منتجاتها، وسنتطرق في هذا المقال الى كل ما يتضمنه الموضوع من مميزات ومشاكل.

طريقة الاستيراد من الصين الى السعودية خطوة بخطوة

طريقة الاستيراد من الصين الى السعودية
طريقة الاستيراد من الصين الى السعودية

في العصر الحالي تعد الصين بمثابة الموزع الاول للمنتجات، كما تستقطب رواد الاعمال من جميع أنحاء العالم باعتبارها المصدر الاول للمنتجات الشائعة عالمياً، ولكن عملية الاستيراد تحتاج إلى معرفة الكثير من الخطوات التي يجب اتباعها للاستيراد من الصيناذا كنت ستبدأ أعمالك التجارية، يجب تأمين جميع المستندات المطلوبة لاستيراد البضائع من الصين مثل:

  1. اختيار وتحديد المنتجات المراد استيرادها من الصين.
  2. عمل دراسة جدوى بعملية استيراد السلع والمنتجات من الصين.
  3. الالتزام بالقوانين والمعايير الجمركية للمملكة العربية السعودية مثل:
    1. امتلاك سجل تجاري ساري المفعول.
    2. الحصول على رمز جمركي خاص بالنشاط التجاري ويمكن الحصول علية من خلال تقديم السجل التجاري الى مصلحة الجمارك.
    3. وثيقة منشأ البضاعة مصدقًا عليها من الغرفة التجارية في الصين.
    4. فاتورة استيراد موثقة من قبل وزارة التجارة في الدولة الموردة للمنتجات.
    5. مطابقة الشحنة للمواصفات العالمية والسعودية وتقديم وثيقة بذلك.

موردين من الصين

يتسأل رجال الاعمال عن أفضل طريقة للاستيراد من الصين؟ هل من الأفضل السفر إلى الصين والبحث عن المورد بشكل شخصي ومعاينة المنتجات بطريقة فعلية؟ أم يمكن البقاء في السعودية واستيراد المنتج عبر الإنترنت؟ وسيقدم لك هذا المقال تفصيل عن مواقع الاستيراد وطرق الاستيراد الاخرى:

استيراد بضائع من الصين بالجملة

من المعروف أن الصين تقوم بإنتاج منتجات جيدة بسعر أقل من السعر المتعارف عليه في الأسواق العالمية والمحلية، لذا إذا كنت بصدد استيراد موارد من الصين عليك بعمل دراسة جدوى وذلك لأنها مهمة جداً حيث:

  1. تبدأ بدراسة المنافسين والتعلم من تجاربهم وأخطائهم قبل الخوض في المشروع الاستيرادي.
  2. ثم البدء في تجميع بنود الدراسة المالية لمشروع الاستيراد، حاسبًا جميع التكاليف.
  3. التعامل مع موردين الجملة.
  4. النظر إلى سعر البيع الذي ستعتمده والأرباح المتوقعة عن دراسة السوق.

مشاكل الاستيراد من الصين

  1. تختلف طرق التواصل في بعض الأحيان بين المورد والمستورد لاختلاف اللغة المشتركة.
  2. جودة المنتجات الصينية قد لا تتناسب مع البعض وقد تكون رديئة وغير آمنة في الكثير من الأحيان لذا يجب على المستورد تحديد معايير السلامة ومواصفات جودة المنتج وتحديد شكله باتفاق مسبق.
  3. اختلاف السعر على حسب جودة المنتج يضع المستورد في حيرة وخوف من الخسارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى